من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
آخـر الأخبــار

بيان صحفي صادر عن الأمانة العامة لمجلس وزراء قطاع غزة

27 أبريل، 2016

أنهت اللجنة الحكومية المكلفة بإدارة برنامج تنمية قدرات الخرجين للعام 2016 الترتيبات والمعالجات اللازمة لإصدار أسماء المستفيدين من برنامج تنمية قدرات الخرجين 2016 وفى هذا الإطار نوضح التالي:

– تم اعتماد بيان الخرجين المسجل الكترونيا في الفترة من 13-03-2016 حتى 28-03-2016 وبلغ عددهم (41311) خريج الذين اجتازوا قيود عملية التسجيل المعلنة سابقا.

– تم تصويب ومعالجة بيانات الخريجين المتوفرة بعد مقارنتها مع البيانات الشخصية في السجل المدني ونظام سوق العمل الفلسطيني والسجلات الإدارية الحكومية والأهلية والبيانات الأكاديمية في الجامعات والكليات المحلية وإخضاعها الكترونيا لمعايير التفضيل والفرز التي راعت عدة عوامل منها المؤهل-المعدل –سنوات التخرج –الفئات العمرية –الحالة الاجتماعية – الاستفادة من برمج التشغيل السابقة – الدورات والخبرات.

– تم اختيار عدد (2500) خريج بصورة الكترونية وسيتم الإعلان عن الدفعة الأولي عدد(500) خريج من المشرحين للاستفادة من هذا البرنامج وستكون هذه الدفعة متاحة للاستعلام بواسطة رقم الهوية عبر نفس موقع التسجيل من خلال الرابط JC.GOV.PS بتاريخ 02/05/2016.

– سيتم التواصل مع الخريجين المستفيدين بشكل مباشر خلال الفترة من 2-5 وحتى 9-5 وتوقيع العقود معهم وذلك لبدء المرحلة الأولى في الوزارات بتاريخ 10-5.

الإخوة والأخوات الكرام:

لقد عكس توزيع المستفيدين (2500) خريج مستوى متميزا من الشفافية والعدالة على كافة شرائح المجتمع، حيث حصلت كل محافظة على عدد قريب من نسبة الخريجين المتعطلين فيها فمثلا حصلت محافظة الشمال على نسبة (18%) وغزة (34%) والوسطى (15%) وخان يونس (20%) رفح (12%) كما حصل الخريجين الشباب (بين 20-34عام) على 99% من أعداد المستفيدين، وهو ما يتناسب تماما مع الارتفاع في نسبة البطالة في هذه الفئة وفقا للبيانات الحكومية.

أما من حيث الحالة الاجتماعية فقد شكلت الأمر التي لا يعمل فيها كلا من (الزوج والزوجة) نسبة (70%) من المستفيدين من البرنامج، كما راعى البرنامج شريحة الخريجين من غير المتزوجين وبلغت نسبتهم (30%).

وختاما نؤكد على ما يلي:

يهدف البرنامج إلى إكساب الخريجين اللازمة لشق طريقهم في سوق العمل الفلسطيني والإقليمي والدولي، وقد جاء هذا البرنامج استشعارا من المؤسسات الحكومية في قطاع غزة بمشكلة ارتفاع نسب البطالة بين الخريجين والشباب في ظل الحصار والأوضاع الاقتصادية التي يعيشها قطاع غزة، وسوف تعرض اللجنة الحكومية المختصة تفاصيل أعمالها لكم الآن، علما بأنها ستصدر تقريرا مفصلا ببرنامج قدرات الخريجين 2016 للاستفادة من هذه التجربة على الصعيد الحكومي والصعيد الأهلي وتحقيق أعلى قدر من قيم العدالة والشفافية.