من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

وزارة العمل والكلية الجامعية تنظمان لقاء حواري حول برنامج طموح 2

15 يناير، 2019

نظمت وزارة العمل لقاء حواري بالتعاون مع الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية حول اهداف ومعايير واجراءات برنامج تنمية قدرات الشباب الخريجين طموح 2 بحضور مدير عام التشغيل ا.عبدلله كلاب، ومدير عام العلاقات الدولية والعربية م.ماهر ابوريا ومسؤول وحدة الخريجين في الكلية ا.عبدلله الحداد وعدد كبير من خريجي الكلية.

والذي عرضت من خلاله الوزارة عدة محاور كان من اهمها الآليات والاجراءات والمعايير التي تم اتخاذها في برنامج طموح 2، ودور الوزارة في الحد من تفاقم نسبة البطالة والخدمات التي تقدمها للشباب والخريجين في القطاعات المهنية وفق طبيعة خدناتها.

رحب الحداد بالحضور والمشاركين من وزارة العمل ونوه الي ان الكلية وضمن حرصها على تعريف الطلبة بخدمات وزارة العمل التي تقدمها للخريجين وتوعيتهم للاهم الآليات والاجراءات والمعايير التي يتم الاعتماد عليها في اختيار الخريج للعمل ضمن المشاريع التي تطرحها الوزارة.

فيما تحدث  ابوريا حول  الاسباب الرئيسية وراء ازمة البطالة، وعن 305 الف باحث عن عمل مسجلين لدي وزارة العمل منهم 184 الف عامل و 121 الف خريج.

واشار الي ان مشكلة البطالة عميقة ومتجذره لايمكن حلها بشكل جذري، الا ان الوزارة سعت جاهدة للحد من نسبتها من خلال محورين اهمهما: قطاع التشغيل والقطاع المهني من خلال انشاء مركز تدريب مهني محافظة الشمال بواقع 5 اقسام مهنية، واستحداث اقسام مهنية جديدة في بعض المراكز وفق احتياج السوق منها قسم الطاقة البديلة والحاسوب والمونتاج والتصوير، حيث ان الوزارة تخرج كل سنة 420 خريج في 20 قسم مهني من خلال المراكز.

وفي السياق ذاته اوضح كلاب الهدف الاساسي لبرنامج طموح 2  وهو تنمية مهارات وقدرات الخريجين وتأهيلهم لسوق العمل، وسد حاجة مؤسسات سوق العمل المحلي المتمثلة في القطاع العام، والقطاع الخاص، ومنظمات المجتمع المدني حيث أن المسجلين خضعوا لقيود التسجيل، ومعايير التفضيل، وتم الفرز بناء علي الاوزان النسبية لاعداد الخريجين في المحافظات وحسب احتياج قطاعات العمل في السوق من التخصصات.

واضاف كلاب ان الوزارة تسعي لتقديم كل مالديها لأبنائها الخريجين من خدمات تؤهلهم وتساعدهم للاندماج في سوق العمل وان باب الوزارة مفتوح للجميع.

ودعا كلاب المسجلين في الكليات والجامعات لاختيار التخصص المناسب حسب حاجة سوق العمل وميول ومهارات الخريج من اجل معالجة مشاكل الندرة في بعض التخصصات المهمة وسد حاجة السوق منها.

وفي نهاية اللقاء سادت اجواء الايجابية من خلال رد كلاب وابوريا عن تساؤلات واستفسارات الطلبة والخريجين التي تم طرحها وانه سيتم النظر اليها بعين الاعتبار.

مقالات ذات صله