من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

صُرفت لـ 70 ألف متضرر بقيمة 7 مليون دولار “السماك” يوضح آلية اختيار المستفيدين من منحة “متضرري كورونا”

15 سبتمبر، 2020

كشف وكيل وزارة العمل أ. موسى السماك في حديث صحفي له مع إذاعة “صوت الأقصى”، عن تفاصيل وأعداد وآلية اختيار المستفيدين من منحة متضرري كورونا، والتي بلغت قيمتها 7 مليون دولار، و تم صرف أولى دفعاتها يوم الأحد الماضي.

وقال السماك في حواره:” عندما نعلن عن 70 ألف اسم سيستفيد من منحة متضرري كورونا الممولة من اللجنة القطرية، سيكون هناك عددًا لا بأس به من المحتجين, مع ازدياد نسبة البطالة , وفي ظل استمرار جائحة كورونا”.

وأضاف:” سجل على رابط وزارة العمل كمتضررين من الجائحة 138 ألف اسم وحصلنا على 20 ألف اسم من المؤسسات المختلفة سواء رسمية وغير رسمية , فبلغ العدد 158 ألف، وتم اختيار 70 ألف اسم من المجموع النهائي للمسجلين، بمعنى أن حوالي 88 ألف لم يستفيدوا”.

وأشار إلى أنه تم تشكيل لجنة مشكلة من وزارات العمل والتنمية الاجتماعية والمالية والاتصالات، لوضع معايير واضحة اجتهدت خلالها اللجنة بأن تصل إلى أكبر فئة من الشباب الذين كانوا يعملون قبل جائحة كورونا باليومية , وهؤلاء يمثلون 69% من القطاع الاقتصادي في قطاع غزة.

وتابع:” صنفنا المسجلين وفق 8 قطاعات وهي، قطاع التجارة بنسبة 26% , والصحة والتعليم والخدمات 25% ,قطاع الانشاءات 14% , والنقل والمواصلات 11% , قطاع الزراعة 7% , والمطاعم والفنادق 10%” .
وأكد أن 60% من الفئات المسجلة هي من الشباب ما بين 19 إلى سن 30 فكان تركيزنا على فئة الشباب .

ووفق السماك، “فهناك احتجاج على المستفيدين الأعزاب واحتجاجهم منطقي وصحيح , لكن عندما نحلل البيانات الموجودة ستجد أن 26 % من المسجلين على قاعدة البيانات من الأعزاب , فنضطر إلى الاهتمام بهذا المعيار”.

واستدرك قائلا:” لم نعطي كل الأعزاب المسجلين أعطينا حوالي 21% فقط من عدد الإجمالي للأعزاب المسجلين , هؤلاء أغلبهم يعمل في الأعمال المتفرقة”.

وأكمل حديثه:” ركزنا على من يمارس أعمال غير منظمة اجتهدنا أن نصل إلى الفئات الأكثر هشاشة” .

وأضاف السماك:” الأسماء جاءتنا من قطاعات مختلفة , ومعيار الفقر والحاجة لم يكن المعيار الأساسي, بل عملنا على معيار الضرر الناتج عن جائحة كورونا”.

مقالات ذات صله